تخطي التنقل

انطلاق الأسبوع الهندسي 2019 بجامعة قطر

انطلاق الأسبوع الهندسي 2019 بجامعة قطر

أطلقت كلية الهندسة بجامعة قطر، الاثنين الماضي، الأسبوع الهندسي في جامعة قطر، الذي ستستمر فعالياته خلال الفترة من 18-20 فبراير 2019، وبدعم كل من شركة قطر للبتروكيماويات قابكو، وشركة رايثيون الرائدة في مجال التقنيات والابتكارات، وبمشاركة من «مواصلات»؛ لترويج برامج الكلية بين طلبة المدارس الإعدادية والثانوية في الدولة، ولتقوية العلاقات مع القطاع الصناعي في الدولة، بحضور ممثلين عن قيادة الجامعة وممثلي الشركات الراعية والمدارس المشاركة.
يأتي تنظيم هذا الأسبوع في إطار سعي كلية الهندسة في جامعة قطر، للتواصل مع المجتمع المحلي، وإطلاعه على أبرز إنجازات الكلية، ويهدف الأسبوع الهندسي إلى تبسيط العلوم الهندسية للطلبة، وتمكينهم من التواصل مع أعضاء الهيئة التدريسية في جميع أقسام الكلية لمعرفة آليات التسجيل بها.
وتشتمل فعاليات الأسبوع الهندسي على معرض تشارك فيه أقسام كلية الهندسة المختلفة.
وقال الدكتور عبدالمجيد حمودة، عميد كلية الهندسة: «أشكر جميع المدارس التي شاركت في مشروع الحياة هندسة، وأدعو جميع طلبة المدارس الإعدادية والثانوية في الدولة إلى زيارة الأسبوع الهندسي، للاستفادة من الفعاليات المتوفرة، والتواصل مع جميع أقسام الكلية، للاطلاع على ما تمنحه من برامج وتخصصات، كما أتمنى أن يكون لهذه الفعالية أثر في قرار الطلبة، بما يخص التخصصات التي يرغبون بالالتحاق بها في الجامعة، آخذين بالاعتبار أهمية الهندسة لتحقيق رؤية قطر الوطنية 2030».
وقال السيد يزن منير، رئيس شركة رايثيون قطر: «إن التدريب والمعرفة لهما أهمية بالغة في بيئة الأعمال التجارية الدولية اليوم، وكذلك للأجيال المقبلة التي تستعد لدخول سوق العمل، كما تستثمر رايثيون في برامج كهذه للمساعدة في تنمية المعرفة والمهارات العلمية والهندسية القيمة، التي تخلق وظائف مستدامة للمبتكرين المستقبليين».
وقال الأستاذ عبدالحميد إسماعيل تكروني، من مدرسة ناصر العطية الثانوية للبنين: «حقيقة، أشاد طلابنا بمحتوى الأسبوع الهندسي، الذي يهدف من خلال المعروضات المتوفرة فيه، إلى خلق روح الإبداع والإلهام، وإثارة الخيال، والكشف عن إمكانيات هائلة في عالم الهندسة، حيث إن المعرض يراعي تقديم كل البرامج الهندسية المتوفرة في جامعة قطر».
وقد أبدى الطلاب مدى إعجابهم بالمعرض، حيث قال الطالب حمد خالد آل ثاني -من مدرسة ناصر العطية الثانوية للبنين- إن الأسبوع الهندسي جاء مميزاً للغاية، حيث اطلع على كثير من تطبيقات الهندسة، واستفاد من تطبيقات الروبوتات الموجودة، لا سيما أنها كانت تجربة مفيدة للغاية، الأمر الذي حببني في دراسة الهندسة».
أما الطالب عبدالله فهد المعاضيد -من مدرسة ناصر العطية الثانوية للبنين- فقال: «شكراً لكل من شارك في تنظيم هذا المعرض، شكراً لمن أتاح لنا المشاركة في هذا المعرض الممتع، الذي أجاب عن أسئلة كانت تدور في مخيلتي عن الهندسة، شكراً لكم جميعاً، شكراً مدرستي».